تعليمدينيعام

عدد خلفاء الدولة العباسية بالترتيب ونبذة عن خلافتهم


الدولة العباسية وتسمى بالخلافة العباسيّة، أو دولة بني العبَّاس وهي الخلافة الإسلامية الثالثة في التاريخ الإسلامي، وقامت هذه الدولة بعد انتصارهم على دولة بني أمية والقضاء عليها في معركة زاب، واتخذت من الكوفة عاصمة لها ثم بعد ذلك بغداد، ومن اللغة العربية لغة رسمية لها، وقد مرّت بعدّة مراحل وعصور، وتناوب على حكمها العديد من الخلفاء.
فما هي إذا عصور الدولة العباسية؟ وكم كان عدد خلفاء الدولة العباسية ومن هم؟ وما هي أهم المراجع والمصادر المفيدة لمن يُريد التعمق في مطالعة تاريخ الدولة العباسية.

جدول المحتويات

كم عدد خلفاء الدولة العباسية ؟

قسّم المؤرّخون الدّولة العبّاسيّة إلى أربعة عصورٍ وهي كالتالي :

  • العصر العبّاسي الاول : شباب الدولة وصعودها.
  • ثم العصر العبّاسي الثاني : عصر نفوذ الأتراك.
  • العصر العبّاسي الثالث : عصر النفوذ البويهي.
  • العصر العباسي الرابع: السلطنة المملوكية.

عدد خلفاء الدولة العباسية العصر الأول

امتدّ العصر العباسي الأول منذ قيام الدولة العباسية 132 ه بعد إسقاطهم للدولة الأموية إلى غاية نهاية خلافة الواثق بالله سنة 232هـ، وقد حققت الدولة العباسية في هذا العصر الكثير من التقدم في العديد من المجالات، ومن جملة هذه التطورات نذكر :

  • تطوّر التّرجمة والتأليف.
  • وإحضار الكتب الأجنبيّة أيضا من مختلف البقاع وترجمتها.
  • وظهرت المكتبات ودور العلم أيضا.
  • كما عرف ازدهار الفنون الموسيقيّة والغنائيّة وفنون العمارة.
  • وتحسّنت وسائل العيش أيضا مثل السكن، والمأكلٍ، والمشربٍ وغيرها…
  • كما عرف عقد مجالس الأدباء والعلماء، والمغنيين.

وقد توالى على كرسيّ الخلافة في هذه العصر من الدولة العباسية عدد من الخلفاء بلغ تعدادهم تسعة خلفاء بدءً من السفاح وانتهاءً بالخليفة الواثق بالله أبو جعفر هارون بن محمد.

ترتيب الخليفةلقب وكنية الخليفةفترة الخلافةنبذة عنه
1أبو العباس عبد الله السفاححكم من 132هـ إلى سنة 136هـ
(750 م – 754م)
_ أبوه محمد بن علي بن عبد الله بن العباس يلتقي مع النبي في جده عبد المطلب.
_ وأمه رَيْطة بنت عبيد الله الحارثي.
_ أطاح بالأمويين في معركة الزاب.
_ عمل على إنهاء وجود دولة بني أمية وخليفتها المتبقي  مروان بن محمد، حتى قتله في مِصر.
_ حكم حتّى مماته  في ذو الحجة من العام 136 هـ
2أبو جعفر المنصور.حكم من سنة 137 هـ إلى 158هـ
(754م – 775م)
_ أبوه محمد بن علي بن عبد الله بن العباس
_ وأمه سلامة البربرية
_ أخ أبو العباس السفاح.
_ بويع له بالخلافة بعد وفاة أخيه  السفاح.
_ استعان به السفاح في إخماد الثورات الانفصالية في بدايات الدولة العباسية.
_ من أعظم خلفاء الدولة العباسية عُرف بالجد والصرامة والشدة والبأس واليقظة والحزم والبعد عن اللهو والترف.
_ كما عُرف بالصلاح والاهتمام بمصالح الرعية وبالثبات عند الشدائد.
_ عرف عنه الاقتصاد في النفقات حتى امتلأت خزائنه بالأموال.
_ كما أنه هو من بنى مدينة بغداد دائرية الشكل في أربع سنوات وأطلق عليها اسم مدينة السلام أو دار السلام يحيط بها سور سُميّ بالسور الأعظم، وبه أربع بوابات: باب الشام، وباب الكوفة ثم باب البصرة، والبوابة الرابعة باب خراسان.
_ وقد نشطت في بغداد الحركة العلمية بشكل كبير، حيث وصلت الحضارة العباسية إلى أوج عطائها فظهر هناك العديد من العلماء مثل العالم النحوي والعروضي الخليل بن أحمد الفراهيدي والقاضي أبو يوسف في علم الفقه، واليعقوبي في الكيمياء وابتُكر الإسطرلاب لرصد حركة النجوم والكواكب، والعديد من العلماء في شتّى العلوم.
_ تمكن من إحباط العديد من الثورات التي كانت تحول دون الأمن والاستقرار في بداية حكم العباسيين.
_ كما اهتم بالصناعة والزراعة وأمّن خطوط التجارة والملاحة من الخليج العربي حتى الصين.
 _ حكم حتّى مماته.
3المهدي بالله، محمد بن عبد الله بن المنصورحكم من سنة 158 هـ إلى غاية 169 هـ
(775م – 786م)
_ ابن أبي جعفر المنصور وأم موسى بنت منصور الحميرية.
_ تولي الخلافة بعد وفاة أبيه أبي جعفر المنصور سنة 158 ه.
_ كان حسن السيرة محبوبًا من قبل العامة.
_ وقد اشتهرت فترة خلافته بانتصاره في حروب كثيرة على الروم، ووصول جيوش المسلمين إلى الهند
_ كما أنه حاول إنهاء حكم بني أمية في الأندلس.
_ عاشت الدولة العباسية في فترته انتعاشًا اقتصاديًا كبيرا، فكانت بذلك بغداد وجهة للمهاجرين من شتى بقاع بلاد المسلمين.
_ حكم حتّى مماته.
4الهادي، أبو محمد موسىحكم عام واحد فقط من 169هـ إلى 170 هـ
(786م – 787م)
_ ابن محمد بن عبد الله المنصور المهدي بالله.
_ ولي الخلافة بعد وفاة أبيه المهدي سنة 169 ه
_ كان من كبار بني العباس ومن فصحائهم وأدبائهم أيضا، تعلو محيّاه الهيبة والسطوة والشهامة، وقد اشتهر بالكرم وجزيل العطاء.
_ كما أنه قام بقمع الثورات الداخلية ولم يتسامح مع مفتعليها.
_ لم يدم حكمه سوى عام واحد.
5هارون الرشيد، أبو موسى، أبو جعفر.حكم من سنة 170هـ إلى 193هـ.
(787م – 809م)
_ ابن محمد بن عبدالله وأمه الخيزران بنت عطاء.
_ ولد في مدينة الري عام 149 هـ ( 766م).
_ تولى الخلافة ليلة الجمعة التي توفي فيها أخوه الهادي.
_ من أشهر الخلفاء العباسيين، ومن خيرتهم،
_ ازدهرت في فترة حكمه الآداب وارتقت العلوم، وسمت الفنون، وعمَّ الرخاء والأمن، وكثر الخير، وقد أمسك بزمام الدولة العباسية وهو لم يتجاوز بعد الثانية والعشرين من عمرهِ، فأبهر بدولته الناس.
_ كما أسس مدينة الواقفة بالقرب من مدينة الرقة كعاصمة ثانية للدولة العباسية.
_ وأنشأ أيضا أكبر مستشفى في عصره في بغداد.
_ وقام أيضا بتدشين دار الحكمة، فقد كان مهتما بالترجمة للغة العربية.
_ كما أنه فتح الكثير من البلدان في فترة حكمه، واتسعت مناطق حكم الإسلام.
_ حكم حتّى مماته في مدينة طوس سنة 193 هـ 
6الأمين محمد، أبو عبد الله بن هارونتولى الخلافة من سنة 193هـ إلى 198هـ.
(809م – 814م)
_ ابن هارون الرشيد و زبيدة بنت جعفر.
_ أخد علوم الدين واللغة من الكسائي، وقرأ عليه القرآن.
_ أعتنى بالمدن المواجهة للروم وأحكم حصنها.
_ اشتهرت فترة حكمه بالنزاع على الخلافة ضد أخوه.
_ حكم حتّى مقتله من أخيه المأمون.
7المأمون، أبو العباس، بن هارون.حكم من سنة 198هـ إلى 218 هـ.
(814م – 833م)
_ ابن هارون الرشيد وأمه مراجل.
_ شهدت فترة حكمه ازدهارًا علميا وفكريا كبير.
_ وظهرت مختلف العلوم من فلسفة وطب ورياضيات وفلك وعلوم اليونان…
_ أسس جامعة بيت الحكمة في بغداد سنة 830 م .
_ حكم حتّى مماته.
8المعتصم بالله، محمد بن هارون الرشيدتولّى الخلافة من سنة 218هـ إلى 227هـ
(833م – 842م)
_ ابن هارون الرشيد وأم ولد تدعى ماردة.
_ بويع بالخلافة في يوم وفاة المأمون ولقب بالمعتصم بالله.
_ عُرف بالقوة بدنية والشجاعة، وبالمقابل بمحدودية الثقافة وضعف الكتابة.
_ استعان بالجنود الأتراك.
_ انتصر على البيزنطينيين في معركة عمورية.
_ حكم حتّى مماته بمدينة سامراء سنة 227 هجرية (842 ميلادي).
9الواثق بالله، أبو جعفر هارون الثاني، بن المعتصم باللهحكم من سنة 227هـ إلى 232هـ.
(842م-847م)
_ ابن المعتصم بالله وأم ولد تدعى قراطيس.حكم حتّى مماته.
_ ولي الخلافة بعد وفاة أبيه المعتصم سنة 227 هـ.
_ اشتهر بمساندته للمعتزلة فيما يخص مسألة خلق القرآن.
_ استمر في الاعتماد على الأتراك.
_ استمر التقدم العلمي والفكري الذي عرفته الدولة الإسلامية في هذا العصر، فقام بدعم وتطوير العلم والتعلم والنسخ والترجمات.
_ أحسن لأهل الحرمين وأكرمهم وأجزل في عطائه لهم. وكان مشجعا للعلماء.
_ اعتمد على الأتراك، في القضاء على الفتن التي ظهرت في عهده، كما اساند المعتزلة ودافع عنهم.
_  وفي فترة حكمه فتحت جزيرة صقلية سنة 228 هــ الموافق ل 843 م.

كم عدد خلفاء الدولة العباسية العصر الثاني

بدأ بخلافة المتوكّل على الله جعفر بن محمد المعتصم سنة 232هـ وانتهى بظهور الدّولة البويهيّة وعزل المستكفي بالله سنة 334هـ، وفي هذا العصر برز نفوذ الحكام الأتراك من خلال تحكّمهم في خلفاء الدولة العباسية مما أدى إلى إضعاف هذه الأخيرة.
ومن إنجازات هذا العصر:

  • ظهر التّرف وازدهر الغناء والموسيقى، كما ظهرت بعض الآلات الموسيقيّة.
  • كما تطوّرت الحركة العلميّة.
  • ازداد عدد المكتبات وحوانيت الورّاقين أيضا.
  • نشطت حركة الرّواية.
  • نشطت أيضا عملية السّفر في طلب العلم.
  • ازدياد حركة النّقل والتّرجمة.
  • كما ظهر التأليف في مختلف العلوم والآداب.

بلغ عدد خلفاء العصر الثاني من الدولة العباسية 14 خليفة، مع الإشارة إلى أن المقتدر بالله أبو الفضل جعفر بن أحمد المعتضد تولى الخلافة مرتان منفصلتان حكم بينهما الخليفة المرتضى بالله، عبد الله بن المعتز بالله ليوم واحد.

ترتيب الخليفةلقب وكنية الخليفةفترة الخلافةنبذة عنه
10المتوكل على الله، جعفر بن محمد المعتصم بالله.تولى الخلافة من سنة 232هـ إلى سنة 247ه
(847م – 862م)
_ ابن محمد بن هارون الرشيد وأم ولد تُسمى شجاع.
_ عرفت فترة حكمه بداية ضعف الدولة.
_ وعرفت زيادة اعتداءات الروم والأحباش على المدن الإسلامية.
_ كما تراجع الوضع الاقتصادي في عهده لأسباب مختلفة.
_ حاول إضعاف الترك وإزالة سيطرتهم عن الدولة لكنه فشل في ذلك.
_ وبالرغم من هذا فقد كان له الفضل في بناء مدينة الدور وتشييد المسجد الجامع ومئذنته الملوية في مدينة سامراء أيضًا، كما قام بتطوير مجرى نهر النيل في مصر.
_ قتله الترك بعد التواطؤ مع ابنه المنتصر ليخلفه في الحكم.
11المنتصر بالله محمد بن جعفر المتوكل بن المعتصم بن هارون الرشيد 


تولى الخلافة بين سنتي 247هـ و248هـ.
(862م – 862م)
_ ابن المتوكل على الله وأم ولد تدعى حبشية.
_ حكم لأقل من عام واحد.
_ حاول التخفيف من سيطرة الأتراك على الدولة فقتل بسبب ذلك كما وقع لأبيه المتوكل.
_ اشتهر بشجاعته وذكائه.
_ كما أنه كان عادلًا وكريمًا، أحبه الناس وخاصًة أهل بغداد.
12المستعين بالله، أحمد بن المعتصم، أبو العباس.تولى الخلافة من 248هـ إلى252هـ
(862م – 866م)
_ ابن محمد بن المعتصم بالله وأم ولد اسمها مخارق.
_ حاول هو الآخر إنهاء سيطرة الأتراك، فدارت حرب ضارية بين جيش المستعين وجيش المعتز المدعوم من الأتراك، إلى أن خلع المستعين نفسه وأشهد عليه القضاة قي الرابع من محرم 252 هـ.
_ مات مقتولا في نفس السنة.
13المعتز بالله، أبو عبد الله، محمد بن المتوكل.تولّى الخلافة من سنة 252هـ إلى 255هـ
(866م – 869م)
_ ابن المتوكل على الله وقبيحة.
_ لم يتجاوز عمره التاسعة عشر عند تولّيه الخلافة،
_ لم تختلف فترة حكمه أيضا عن فترات الحكم التي سبقتها، فقد استمرّ الصراع بين العرب والترك.
_ حاول السيطرة على الترك من خلال تفريقهم وطردهم من القصر وبغداد.
_ فشل في ذلك بسبب سوء الوضع الاقتصادي وتفكك الدولة إلى دويلات مترامية الأطراف بسبب الأتراك.
_ عذبه الأتراك حتي تنازل عن الولاية للمهتدي بالله في 27 من رجب سنة 255هـ.
14المهتدي بالله، محمد بن الواثق.(حكم عاما واحدا 255هـ – 256هـ
(869م – 870م)[
_ ابن هارون الواثق ووردة.
_ كان رجلا تقيا زاهدا شجاعا حازما محبا للعدل ومُحبَبا للرعية.
_ حكم لعام واحد فقط،
_ حاول الخليفة المهتدي في هذه السنة أن يعيد ترتيب أمور دولته عن طريق نشر العدل وإنهاء الصراع مع إخوته وتفعيل القانون وترشيد الصرف على الجيش وموظفي الدولة،
_ كما قام بقتل بعض قادة الجنود الأتراك من أجل إنهاء سيطرتهم على الدولة، إلا أنه فشل في ذلك.
_ أسره الأتراك فعذبوه حتى مات في رجب سنة 256 هـ .
15المعتمد على الله، أحمد بن المتوكل.حكم من سنة 256هـ إلى 279هـ
(870م – 892م)
_ ابن جعفر المتوكل وفتيان.
_ عرف عهده انتعاش الخلافة العباسية بعد أن سيطر على الجنود الترك.
_ ولّي أخاه الموفق بالله قيادة الجيش.
_ كما أنه سيطر على الثورات الداخلية كثورة ثورة الزنج.
_ حاول نقل العاصمة إلى مصر خلال فترة الدولة الطولونية ولكن أخوه الموفق بالله رفض ذلك.
_ كانت خلافته ثلاثة وعشرين سنة.
_ أطلق المؤرخون على فترة حكم المعتمد على الله “صحوة الخلافة العباسية”.
_ حكم حتى مماته سنة 892م الموافق ل 279م فدفن بسامرَّاء.
16المعتضد بالله، السفاح الثاني، أحمد بن طلحة الموفق بالله بن جعفر المتوكل(ثولى الخلافة من 279هـ إلى 289هـ
(892م – 902م)
_ ابن طلحة الموفق و ضرار .
_ بويع له بعد موت عمه المعتمد على الله.
_ كان شجاعاً مهيباً شديدا الوطأة على المفسدين.
_ أول خليفة في الدولة العباسية لم يكن والده خليفة من قبله.
_ كان أبوه الموفق بالله طلحة هو سبب الصحوة التي عرفها عهد المعتمد على الله.
_ أشاع العدل وردّ المظالم وألغى الضرائب فأحبه الناس.
_ قاد الحروب بنفسه، حتى أعاد هيبة العرب وبني العباس.
_ حكم حتى مماته.
17المكتفي بالله. علي بن أحمد المعتضدتولّى الخلافة من سنة 289هـ إلى 295ه
(902م – 908م)
_ ابن أحمد المعتضد وجيجك.
_ أكمل ما بدأه أبوه المعتضد في سبيل ازدهار الدولة العباسية.
_ أعاد بلاد الشام لسيطرة الدولة العباسية، كما أنهى وجود الدولة الطولونية في مصر، قاتل القرامطة وتغلّب عليهم، وفتح انطاكية.
_ هذا ما عزز قوة العباسيين من جديد.
_ من أهم إنجازاتهِ بناء جامع الخلفاء في بغداد، الذي هدمه المغول فيما بعد ولم يتبقى منهُ حاليا سوى المنارة.
_حكم حتى مماته في 12 ذي القعدة 295 هـ بمرض داء الملك عن سن 31 عاما.
18المقتدر بالله،
أبو الفضل جعفر بن المعتضد.
(295هـ – 317هـ)(908م – 932م)_ ابن أحمد المعتضد والسيد شغب.
_ تولى الخلافة وهو بعمر الثالثة عشرة فقط.
_ شهدت فترة تولّيه الخلافة عودة سيطرة الأتراك وانتشار الفوضى وتفككت الدولة من جديد.
_ تدخلت النساء في الحكم حسب المؤرخين.
_ فقد الحكم ليوم واحد ثم عاد إليه مجددا
_ كان غير مكترث بالحكم.
19المرتضى بالله، عبد الله بن المعتز باللهتولى الخلافة ليوم واحد فقط من سنة 296هـ – 909م_ ولد عام (247 هـ، 861م)، في بغداد،
_ كان أديبا وعالما وشاعرا وهو صاحب علم البديع : علم من علوم “البلاغة” في اللغة العربية، ومن أهم مؤلفاته :، فصول التماثيل وكتاب طبقات الشعراء وكتاب البديع وله ديوان شعري، وقد أُعتُبر من جملة الأدباء والعلماء العرب.

_ لكن شغفه بالحياة ولهوها قاده إلى ما نأى عنه بالحكم، فأرّقه استرداد ما ضاع من ملك جده وأبيه بعد أن رأى الغلمان والأتراك يعبتون بالخلفاء، وأراد استعادة هيبة الخلافة العباسية فمضى إلى السلطة بقدميه هذه المرة، وحاك المؤامرات على ابن عمه الخليفة المقتدر بالله ذو الثالثة عشرة الذي كان أُلعوبةً في يد جنوده.
_ لم يُسعف الشاعر والأديب ما حمله من حُلم في تصويب حكم العباسيين، فحين انقلب على المقتدر وجلس مكانه؛ ثارتِ العامة بتحريضٍ من الجنود الأتراك عليه، وأصبح كرسيُّ الحكم الذي لم يهنأ بالجلوس عليه؛ نقمةً على صاحبه.

_ يوم وليلة كل ما حضي به للجلوس على كرسي الخلافة إذ انقضّت عليه العامة فأخرجوه من قصر الحكم حافيا مهاناً ليس عليه سوى أسمالا ممزقة ففرّ ليختبئ في دار أحد تجار بغداد متواريا عن الأنظار حتى تهدأ الأوضاع لكن جنود المقتدر بالله قبضوا عليه، حيث قتلوه.
_ ولقد رثاه الكثير من شعراء العرب.
_ غاب ابن المعتز عن الحكم، لكنّ نجمه ظلّ يلمعُ في سماء الأدبِ والشعرِ، ولسان حاله يقول ؛ “أشقى الناس أقربهم من السلطان”
_ عاد المقتدر بالله للخلافة من بعده.
18 (2)المقتدر بالله، جعفر بن المعتضد.عاد للخلافة من 317هـ إلى 320هـ
(908م – 932م)
_ أعيد للخلافة مرة أخرى بعد اليوم والليلة التي تولى فيها الحكم ابن المعتز..
_ في أواخر عهده حدث صراع كبير بين “مؤنس الخادم” قائد الجيش و “محمد بن ياقوت” قائد الشرطة، وانحاز الخليفة لابن ياقوت، حتى بلغ الصراع لمرحلة القتال المسلَّح الذي انتهى بمقتل المقتدر بالله يوم الأربعاء 28 شوال من سنة 320 هـ المواف ل 932م.
20القاهر بالله، محمد بن المعتضدتولى الخلافة من 320هـ إلى 322هـ
(932م – 934م)
_ ابن أحمد المعتضد بالله وفتنة.
_ استمرت الفوضى خلال فترة خلافته، وقد كان كثير القتل والسكر واللهو وقد خلع بسبب سوء سيرته وخلقه، فامتنع عن خلع نفسه فحبسه الجند من 322 حتى 333.
_ عذب أم المقتدر السيدة شغب يريد مالها فماتت من التعذيب.
_ مات عام 339 هــ.
21الراضي بالله، محمد بن جعفر المقتدرتولى الحكم من 322هـ إلى 329هـ
(934م – 940م)
_ ولد سنة 297 هـ الموافق ل 907 م.
_ ابن جعفر المقتدر وظلوم.
_ بُويِع له يوم خُلع عمه القاهر بالله الذي كان سيء الخلق سنة 322 هـ.
_ هو آخر خليفة كان يخطب يوم الجمعة، وهو آخر خليفة له شعر مدون-فيما وصلنا-
_ وقد كان رجلاً كريما، سمحا، شاعرا، أديبا، فصيحا، محبا للعلماء.
_ وقد ظهر في عهده منصب أمير الأمراء، الشيء الذي جعل سلطة الدولة مشتتة وليست في يد الخليفة وحده.
_ سمع الحديث من الإمام والحافظ والفقيه البغوي وغيره.
_ حكم حتى مماته.
22المتقي لله، إبراهيم بن جعفر المقتدردامت فترة حكمه أربعة أعوام (329-333هـ)،
(940م – 944م)
_ ابن جعفر المقتدر وخلوب.
_ بويع له بالخلافة بعد موت أخيه محمد الراضي بالله سنة 329هـ.
_ كان كثير التعبد والصوم، مبتعدا على الفواحش.
_ كان يحكم بالاسم فقط إذ كان أمير الأمراء التركي بجكم مُتسلّطاً عليه.
_ خُلع سنة 333 ه، ثم سجن 25 سنة حتى توفيّ عام 357 هـ.
23المستكفي بالله، عبد الله بن علي المكتفيكانت خلافته سنة وأربعة أشهر (333هـ – 334هـ)(944 – 946م)_ ابن علي المكتفي وأم ولد تدعى أملح الناس.
_ بويع له بالخلافة عند خلع ابن عمه المتقي لله في شهر صفر من سنة 333 هـ وعمره واحد وأربعون عامًا.
_ وقد كان الحكم في فترته بيد أمير الأمراء توزون.

كم عدد خلفاء الدولة العباسية ومن هم (العصر الثالث)

العصر العباسي الثالث: عصر النفوذ البويهي الممتد من 334 ه إلى 446 ه (945 : 1055م)

ازدادت المشاكل الداخلية كالفقرٍ والأمراض وغيرها في الدولة العباسية، ما كان سببًا في ظهور البويهيّون للسيطرة على الخلفاء، بدءَ بالخليفة المستكفي بالله وانتهاءً بالخليفة القائم بأمر الله، بعد أن سقطت الدولة البويهية في فخ الانقسامات الداخلية، ليستغل ذلك طغرل بك السلجوقي ويقضي على الوجود البويهي في الدولة العباسية، ليبدأ عصر جديد وأخير من عصور الدولة العباسية، وقد زادت دولة الخلافة العباسية في هذا العصر ضعفًا.
استمر هذا العصر العباسي حوالي 109 سنوات.

ترتيب الخليفةلقب وكنية الخليفةفترة الخلافةنبذة عنه
23المستكفي بالله، عبد الله بن علي المكتفيكانت خلافته سنة وأربعة أشهر بين 333هـ و 334هـ
(944 – 946م)
_ سبق ذكره في العصر الثاني ذلك أنه في فترة حكمه كانت نهاية النفوذ التركي وبداية النفوذ البويهي.
_ ظهرت في فترة حكمه سيطرة البويهين على السلطة، وفي زمنه دخل معز الدولة البويهي بغداد وسيطر على الخلافة إلى أن خلعه منها، ثم سجن إلى أن مات سنة 338هـ.
24المطيع لله، الفضل بن المقتدرتولّى الخلافة من سنة 334هـ إلى 363هـ
(946م – 974م)
_ بعد أن استولى البويهيون على أزِمّة الحكم في عهد المستكفي بالله و خلعوه وسجنوه حتى وفاته، بايعوا المطيع لله بن المقتدر بالله.
_ ظهرت سيطرة البويهيين بشكل واضح على الدولة أثناء فترة حكمه، وقد كان مقهوراً مَعَ معز الدولة البويهي خاضعا له.
_ كان ضعيفًا لا دور له في إدارة أمور الدولة.
_ اشتدَّ الغلاءُ المُفْرِط بالدولة العباسية في زمنه.
_ وصلت مدة خلافته لحوالي تسعة وعشرون سنة وعدة أشهر.
_ أصيب بفالج بلسانه، فخلع نفسه من الخلافة، وسلم زمام الأمر إلى ولده الطائع لله.
_ مات سنة 364 هـ.
25الطائع لله، عبد الكريم بن الفضل المطيعحكم خلال الفترة الممتدة بين الأعوام 363 ه و381هـ
(974م – 991م)
_ ابن المطيع لله وأمه أم ولد تدعى هزار.
_ تسلّم الخلافة وعمره حوالي ثلاثة وأربعين سنة.
_ سيطر الفاطميون خلال فترة حكمه على مكة المكرمة سنة 363ه، وباتت تابعة للدولة الفاطمية.
_ زادت سيطرة البويهيين على الدولة في فترة حكمه ولم يكن لبلاط الحكم العباسي أمر في الدولة، بل كان عضد الدولة هو المسيطر الحقيقي على الخلافة.
_ خلعه الديلم في سنة 381 هـ، وولّى عبد الكريم بن الفضل مكانه. واستمر المطيع لله في البلاط مكرما معزَزاً إلى أن مات في 393 هـ. ليلة عيد الفطر عام 393هـ.
26القادر بالله. أحمد بن إسحاق بن المقتدر.تولى الخلافة من 381هـ إلى 422هـ
(991م – 1031م)
_ ابن إسحق بن المقتدر بالله وأمه أم ولد اسمها تمني.
_ ولد سنة 336 هـ 
_ بويع بعد خلع الطائع سنة 381 هـ.
_ استمرت خلافته إحدى وأربعون سنة وثلاثة أشهر.
_ حكم حتى مماته سنة 422 هــ .
_ كان متديناً كثير التعبد والبر والصدقات.
_ له كتاب في الأصول ذكر فيه فضائل الصحابة، وأورد فيه فضائل عمر بن عبد العزيز.
27القائم بأمر الله،. عبد الله بن أحمد القادرحكم من 422هـ إلى 467هـ
(1031م – 1075م)
_ ابن أحمد القادر بالله وبدر الدجى أو قطر الندى.
_ ولي الخلافة بعد موت أبيه سنة 422هـ
_  عرفت فترة تولّيه الخلافة سقوط الدولة البويهية سنة 435هـ.
_ وكذلك قام الفاطميون بهدم كنيسة القيامة عام 1009 ميلادي الحدث البارز في تاريخ مدينة القدس وتاريخ مسيحية الشرق.
_ حكم حتى مماته وعمره قرابة 45 سنة.

عدد خلفاء الدولة العباسية العصر الرابع

العصر العباسي الرابع: العصر الأخير من دخول الأتراك الأوغوز 446ه إلى سقوط بغداد 656ه ( 1055م – 1258م)

بدأ هذا العصر كما أشرنا في الفقرة السابقة بعد أن استطاع السلاجقة القضاء على الوجود البويهي في بغداد بناءً على طلب الخليفة القائم بأمر الله. وانتهى عند سقوط بغداد على يد المغول.

ترتيب الخليفةلقب وكنية الخليفةفترة الخلافةنبذة عنه
27القائم بأمر الله،. عبد الله بن أحمد القادرحكم من سنة 422هـ إلى سنة 467 هـ
(1031م-1075م)
_ سبق ذكره في نهاية العصر السابق.
_ ظهور قوة  الأتراك الأوغوز الذين دخلوا للإسلام، وأصبحوا قوة سنية ناصرة للإسلام، ساهمت في عودة الخلافة العباسية لهيبتها وقوتها.
_ حاول الفاطميين القضاء على الدولة العباسية عندما نجحوا في احتلال بغداد سنة 450هـ، وقاموا بنفي الخليفة القائم بأمر الله إلى مدينة «حديثة» وظل منفياً بها مدة عام كامل، حتى نجح طغرل بك السلجوقي في إعادته لمنصبه بعد قتله ل «البساسيري» القائد الذي انقلب على القائم بأمر الله.
28المقتدي بأمر الله، عبدالله بن محمد بن القائم.تولى الخلافة من سنة 467 هـ إلى 487هـ
(1075م – 1094م)
_ ابن عبد الله القائم بأمر الله وأرجوان.
_ ولد بعد وفاة أبيه القائم بأمر الله بحوالي 6 أشهر في عام 448 هـ..
_ بويع له بالخلافة عند موت جده القائم بأمر الله، وسنّه تسع عشرة سنة.
_ كان متدينًا متعبدا، خيّرًا، عالي الهمة، قوي النفس، من أفضل خلفاء بنى العباس.
_ ظهرت في زمن حكمه خيرات كثيرة و آثار حسنة في مناطق الخلافة.
_ كانت قواعد الخلافة في أيامه باهرة وافرة الحرمة بخلاف من تقدمه.
_ رفض الغناء ونفى المغنيات إلى خارج بغداد.
_ في زمنه زادت سيطرة آل سلجوق على الدولة.
_ كما سقطت جزيرة صقلية بيد الفرنجة.
_ وظهرت دولة المرابطين على يد يوسف بن تاشفين،
_ حكم حتى مماته وتوفى سنة 487 هـ.
29المستظهر بالله، أحمد بن عبد الله المقتدي.تولى الخلافة من سنة 487هـ إلى 512هـ
(1094م – 1118م)
_ ابن عبد الله المقتدي بالله.حكم حتى مماته.
_ بويع بالخلافة بعد أبيه وله ستَّ عشرة سنة
_ بايعه الوزير أبو منصور بن جهير، ومن السلطان السلجوقي بركيارق بن ملكشاه، ثم من باقي الأمراء والرُّؤساء، ومن العلماء الغزالي والشاشيُّ وابن عقيل وغيرهم…
_ كان كريم الأخلاق مُحب للخير مسارع لأعمال البر، جيد التوقيعات حسن الخط، ذا فضل غزير وعلم واسع، سمحا، جوادا، محبا للعلماء.
_ لم يهنأ بالخلافة بل كانت فترة خلافته مضطربة كثيرة الحروب والثورات والغدر والاقتتال.
__ كما واجهت الخلافة في فترة حكمه خطر من الغرب من الحركة الصليبية التي احتلت بيت المقدس، خطر من الشرق على يد حركة الدعوة الباطنية.
_ تزوج من أخت السلطان  السلجوقي محمد بن ملكشاه، فوطد علاقته به، وانعكست آثارها علي حياة الناس في الدولة العباسية رفاهية ورخاء وازدهارًا.
_ وكانت وفاته يوم الأربعاء سنة 512 ه
30المسترشد بالله، الفضل بن أحمد المستظهر.تولى الخلافة من سنة 512هـ إلى 529هـ
(1118م – 1135م)
_ ابن المستظهر بالله وأم ولد.
_ نشأ نشأة دينية، وتتلمذ على يد نخبة من أرفع علماء بغداد، حتى أصبح عابدا زاهدا متنسكا، أديبا متمكنا وخطيبا مليح الخط، خليق للإمامة” كما وُصف.
_ كما كان ذا همة عالية وشهامة وشجاعة وهيبة وبأس، مقداماً ذو رأي سديد، قاد الحروب بنفسه وانتصر فيها.
_ ملأ ربوع ملكه أثناء حكمه عدلا وإنصافا، وعم الأمان، وعرف بسهره على أمور الرعية ليل نهار بنفسه،
_ كانت فترة حكمه كثيرة المحاولات الإنفصالة، مكدرة مشوشة بالخارجين والحروب.
_قُتل عام 529هـ وعمرة 45 سنة في الأسر بعد أن خسر حربه الأخيرة أمام جيش ملكشاه .
31الراشد بالله، منصور بن الفضل المسترشد.تولى الخلافة لعام واحد من 529 هـ إلى 530هـ
(1135م – 1136م)
_ ابن الفضل المسترشد بالله.
_ حاول الثأر لمقتل أبيه من السلجوقيين ولكنه فشل في ذلك بعد أن حاصر السلطان السلجوقي مسعود ملكشاه بغداد، ما أرغم الخليفة على الهرب إلى الموصل.
_ وبع ذلك قام مسعود بجمع القضاة والشهود لخلعه سنة 530هـ. ثم قتل بعد ذلك بسنتين على أبواب أصبهان.
لم تدم فترة خلافته طويلا حيث خُلع وهو لم يكمل السنة وقُتل في أصبهان سنة 532هـ.
32المقتفي لأمر الله، محمد بن أحمد المستظهر.تولى الخلافة من سنة 530 هـ إلى 555هـ
(1136م – 1160م)
_ ابن أحمد المستظهر بالله وأمه حبشية.
_ كان السلطان السلجوقي (مسعود) قد صادر جميع ما في دار الخلافة بعد خلعه للخليفة الراشد بالله، فظل المقتفي يعمل سرا إلي أن مات السلطان مسعود، فسيطر على أمور الخلافة وأعاد الدولة لإمرته.
_ كان في أول الأمر متشاغلا بالدين ونسخ العلوم وقراءة القران الكريم.
_ كان محمود السيرة، يرجع في قراراته إلى الدين والعقل والرأي والسياسة. يباشر الأمور بنفسة.
_ عُرفت فترة حكمه بالعدل وبوفرة الخيرات.
_ قاد جيشه للانتصار على أعدائه واشتدت شوكته وعظم سلطانه وتحكم في زمام الأمور، ولم تزل جيوشه منصورة حيث توجهت. إلى أن توفي وعمره 66 سنة وهو في هيبة وعلوٍ. وقد أعاد شيئًا من هيبة العباسيين خلال فترة حكمه.


33المستنجد بالله، أبو المظفر. يوسف بن محمد المقتفي.تولى الخلافة من سنة 555 هـ إلى 566هـ
(1160م – 1170م)
_ ابن محمد المقتفي لأمر الله وطاووس.
_ عند موت ابيه تآمرت محظية أبيه أم علي مع بعض الأمراء والقادة لإزاحة المستنجد بالله عن الخلافة ودعت لتنصيب ابنها علي خليفة للدولة بدلا عنه، وكانت خطتها وجواريها وابنها أن ينصبوا كمينا لقتله أثناء حضوره لجثمان أبيه، لكن خادماً فضح المؤامرة، ففشل الأمر، فجلس على كرسي الخلافة بلا منازع.
_ قد كان عادلا شديداً على المفسدين شاعرًا وله شيء من علم بالفلك، كريم، شجاع، ولم تنفع محاولات أبوه المقتفي لأمر الله في طرد السلاجقة من الدولة كثيرًا إذ سُرعان ما عاد السلاجقة للسيطرة على أمور الدولة في حكم المستنجد بالله.
_ كان المستنجد بالله أديبا مجيد للشعر وله في ذكر الشيب الابيات المشهورة التي انتشرت انتشار النار في كل عصر ومصر “عيرتني بالشيب وهو وقار”
_ حكم حتى مماته سنة 566 هـ.
34المستضيء بأمر الله، أبو محمد. الحسن بن يوسف المستنجد.تولى الخلافة من سنو 566 هـ إلى 575هـ
(1170م – 1180م)
_ ابن يوسف المستنجد بالله و ‹غضة›.
_ كان عادلاً وجواداً كثير الانفاق على الناس والعلماء، حسن السيرة مُصلح بين الطوائف، حليماً مشفقاً على الرعية، أسقط عنهم الضرائب.
_ وفي فترة حكمه سقطت الدولة الفاطمية.
_ كما أعاد صلاح الدين الأيوبي بلاد الشام جزئيا للمسلمين ولم يكن للعباسيين دور في هذا.
_ استمر السلاجقة في عهده في إدارة أمر البلاد.
_ حكم حتى مماته.
35الناصر لدين الله، أحمد بن الحسن المستضيء بأمر الله.تولى الخلافة من 575هـ إلى 622هـ
(1180م – 1225م)
_ ابن الحسن المستضيء بأمر الله وزمرد خاتون.
_ حكم ما يقارب خمسين عاما.
_ كان هدفه أن يسحق السلاجقة، فمدد بذلك سيادته إلى بلاد ما بين النهرين وبلاد فارس.
_ قام بقمع الطائفية عن طريق العدل والمساواة، وبالعناية بجميع طوائف شعبه، وحارب التعصب، وصار قدوة صالحة لرجال الدولة.
_ قطع دابر الطائفية في فترة خلافته، وأحسن انتخاب الرجال للأعمال، وأزال آثار العجم، ولم تكن تخفى عليه خافية في الخارج والداخل، ولا سر من أسرار الدول. فاستحدث نظام الفتوة والتجنيد الإجباري، فهدم قصور السلاجقة، وفتح البلدان، وعمّر أسوار بغداد وأعاد إليها مجدها الذي كان، ودانت له الدنيا، وبايعه كل سلاطين المسلمين، وأدوا له الطاعة، ومنهم صلاح الدين الأيوبي.
_ كما كان أيضاً عالماً، ومؤلفاً، وشاعراً، وراوياً للحديث.
_ في عهده فتح صلاح الدين الأيوبي القدس عام 583.
36الظاهر بأمر الله، أبو نصر، محمد بن أحمد الناصر لدين الله.تولى الخلافة أقل من سنة
من 622هـ إلى 623هـ
(1225م – 1226م)
_ ابن أحمد الناصر لدين الله.
_ تولى الحكم وهو في الثانية والخمسين من عمره.
_ حكم باعتدال فأخرج أهل الحبوس، وقام بتقليل الضرائب، وردّ المظالم، وكان كريما على العلماء والصلحاء، وعدل بين الناس حتى شُبّه بعمر بن عبد العزيز.
_ توفي وهو لم يُكمل سنة على كرسي الخلافة.
37المستنصر بالله، أبو جعفر، منصور بن محمد الظاهر بأمر الله.تولى الحكم من سنة 623 هـ إلى 640هـ
(1226م – 1242م)
_ ابن محمد الظاهر بأمر الله وجارية تركية.
_ نشر العدل والإنصاف، وكرم أهل العلم والدين وقربهم من البلاط، وأنشأ المساجد والمستشفيات والمدراس مثل مدرسة المسنصرية على الجانب الشرقي من شط دجلة ببغداد.
_ عمل على تجميع وحشد الجيوش للدفاع عن دولة الإسلام، تحت قيادة أخوه القائد الزائد الشهامة الخفاجي الذي انتصر على جنود التتار في حرب ضارية ضدهم.
_ ودامت أيامه ودام عز الخلافة أثناء خلافته، إلى أن توفي في العاشر من جمادى الآخرة 640 هـ.
38المستعصم بالله، أبو أحمد، عبد الله بن منصور المستنصر بالله.تولى الخلافة من سنة 640 هـ إلى 656هـ
(1242م – 1258م)
_ ابن منصور المستنصر بالله وهاجر.
_ كان كريمًا متدينًا متمسكًا بالسنة كأبيه وجده ولكنه لم يكن مثلهما في التيقظ والحزم وعلو الهمة، وكان نقطة ضعفه ركونه إلى آراء مشاوريه غير الأكفاء، حيث ركن إلى وزيره مؤيد الدين العلقمي النكرة قبحه الله الذي أهلك الحرث والنسل وخان البلاد والعباد، وباطن التتار وأطمعهم في المجيء إلى بغداد إلى أن حصل ما حصل، وانتهت الدولة العباسية بعد دخول التتار لبغداد وقتل المستعصم سنة 656 هـ.



العصر العباسي الخامس: السلطنة المملوكية

هناك الكثير من المؤرخين يعتبرون سقوط بغداد بيد المغول نهاية للدولة العباسية، ويرى آخرون أن الخلافة انتقلت بعد ذلك إلى مصر في عهد السلطنة المملوكية التي قامت بسحق المغول في معركة عين جالوت، فسمع بذلك أبو القاسم المستنصر بالله الثاني وهو من سلالة العباسيين فتوجه إلى القاهرة أثناء حكم السلطان الظاهر بيبرس. فقام المستنصر بالله الثاني بإثبات نسبه فبايعه السلطان المملوكي بالخلافة سنة 659 ه. ولكن صلاحيات الخلفاء العباسيين في هذا العصر كانت جد محدودة، تقتصر فقط على ذكر اسمه في خطب المساجد، بينما كان يحكم البلاد الخليفة المملوكي، ونستتني من ذلك ؛ الخليفة المستعين بالله الثاني الوحيد الذي تولى حكم مصر فعلياً إلى أن حين استقرار الأمور، بعد مقتل السلطان المملوكي الناصر فرج بن برقوق، وكذلك كان؛ فقد عزل بعد فترة قصيرة.
واستمرت الخلافة إلى غاية سيطرة الخلافة العثمانية على مصر سنة 1517م.
لذلك فإننا لو سلّمنا فرضا باستمرار العباسيين فإننا نسلم باستمرار النسل العباسي الحاكم فقط وليس للدولة العباسية.

للتوسع أكثر بعض كتب الدولة العباسية pdf

1_الدولة العباسية للشيخ محمد الخضري:

صور الكاتب الشيخ محمد الخضري حالة الخلافة العباسية منذ إسقاطهم للدولة الأموية إلى غاية سقوطها على يد المغول،  وقام بالتطرق للجانب السياسي والعسكري من حياة الخلفاء العباسيين تباعاً، فاستحضر كل واحد منهم على حدةٍ، لكنه لم يتطرق إلى الجوانب الثقافية والاقتصادية والاجتماعية إلا نادرا في فترة حكم أبو جعفر وهارون الرشيد وابنه المأمون.
ووضع كذلك الأسباب التى جعلت الدولة تصل إلى تلك المرحلة من التطور في بداياتها، ثم الأسباب التى جعلتها تسقط.
عموما الكتاب جيد للباحثين عن الجانب العسكري السياسي وليس لغيرهم، لكن المشكلة فيه عدم التوثيق علمياً وعدم ذكر المراجع والمصادر في الكتاب كاملا وكأن المؤلف عاصر الدولة العباسية منذ بدايتها إلى سقوطها وما يفعله هو فقط سردٌ لما يراه.

2_ سلسلة التاريخ الإسلامي _ الدولة العباسية لمحمود محمد شاكر:

قام المؤلف بتأليف سلسة طويلة عن التاريخ الإسلامي مكونة من اثني وعشرين جزءا، من ضمنهما جزئين خاصين بالدولة العباسية.
وتعتبر هذه السلسة من أهم المصادر التاريخية التي أُلفت عن التاريخ الإسلامي، والتي تُعد ملجأً إلى الباحثين والمهتمين بالتاريخ.
وقد نهج المؤلف منهجاً علمياً سرف في كتابه هذا ولم يتقيد بالروايات المشهورة التي جاءت في أمهات الكتب، بل قام بتنقيحها وتحقيقها وتدقيقها.

3_سقوط الدولة العباسية لسعد بن محمد حذيفة الغامدي:

الكتاب عبارة عن دراسة قيمة قام بها الدكتور سعد بن محمد حذيفة الغامدي بحث فيها عن الأسباب المباشرة لسقوط الدولة العباسية،
وقد قسّم بحثه هذا إلى خمس فصول، سرد فيه سردا ممتعا يبدأ من ولادة جنكيز خان، وينتهي بسقوط بغداد.
والكتاب بحث تاريخي موضوعي محكم ودراسة قيمة لحالة الدولة العباسية قبل السقوط، قام فيهل بإنصاف الشيعة،

4_تطبيق الدولة العباسية:

كما أنصحكم بتحميل تطبيق الدولة العباسية على هاتفكم المتضمن للمحة مختصرة عن تاريخ الدولة العباسية منذ بدايتها إلى انهيارها، وأبرز المحطات التي مرّت منها. وهو مفيد جدا للمطالعة فيه بين الحين والآخر. ويمكنكم تحميل التطبيق على جهاز الأندرويد الخاص بكم من الرابط التالي: الدولة العباسية.

مصادر ومراجع :

اقرأ أيضا :

أسئلة شائعة :

كم يبلغ عدد خلفاء العصر الأول من الدولة العباسية ؟

وقد توالى على كرسيّ الخلافة في هذه العصر من الدولة العباسية عدد من الخلفاء بلغ تعدادهم تسعة خلفاء بدءً من السفاح وانتهاءً بالخليفة الواثق بالله أبو جعفر هارون بن محمد.

كم يبلغ عدد خلفاء الدولة العباسية الثانية ؟

بلغ عدد خلفاء العصر الثاني من الدولة العباسية 14 خليفة، مع الإشارة إلى أن المقتدر بالله أبو الفضل جعفر بن أحمد المعتضد تولى الخلافة مرتان منفصلتان حكم بينهما الخليفة المرتضى بالله، عبد الله بن المعتز بالله ليوم واحد.

كم يبلغ عدد خلفاء الدولة العباسية الثالثة ؟

وهو عصر النفوذ البويهي الممتد من 334 ه إلى 446 ه (945 : 1055م) استمر لأكثر من 110 سنوات وعرف خلافة خمس خلفاء طوال تلك المدة،

مقالات مشابهة

زر الذهاب إلى الأعلى